اذكر الله و صل على الحبيب محمد عليه الصلاة و السلام

جميع ما يطرح بالمنتدى لا يعبر عن رأي الاداره وانما يعبر عن رأي صاحبه فقط

اسرة مصرى سات : خالص التعازى لاهالى شهداء الوطن ونسأل الله ان يلهمهم اهلهم الصبر والسلوان

سيرفر مصرى سات الذهبى ( Mgcamd ) ( CCcam ) اقوى سيرفر بالوطن العربى - يعمل على جميع الاقمارللاشتراك اتصل / ت01004418940/ ت01271844091

  #1  
قديم 02-14-2016, 12:15 AM
الصورة الرمزية ايمن مغازى
ايمن مغازى ايمن مغازى متواجد حالياً
مــســتشــار مصرى سات وأحــــــد مـــؤســســـى المـنتـــدى
تاريخ التسجيل:Nov 2015
الدولة: كفرالشيخ
العمر: 44
المشاركات: 16,046
افتراضي الإيمان.. من المظهر إلى الجوهر



الإيمان.. من المظهر إلى الجوهر

عزيزى العضو \ الزائر لايمكنك مشاهده الروابط الا بعد الردمن الناس من لا يكاد يهمه من الإسلام إلا الشكل لا الجوهر، والصورة لا الحقيقة؛ فأهم ما يعنى به في دينه: إعفاء اللحية وتطويلها، وتقصير الثوب، وحمل المسواك، ولصق القدم بالقدم في الصلاة، أو وضع اليدين في القيام عند الصدر أو فوق السرة، والشرب قاعدًا لا قائمًا، وتحريم جميع أنواع الغناء والموسيقى، وإيجاب لبس النقاب على المرأة، ونحو ذلك. وهذه كلها أمور تتعلق بالمظهر أكثر مما تتعلق بالجوهر، وكنت أود من إخوتي هؤلاء لو وجّهوا أكبر عنايتهم إلى الجوهر والروح في تعاليم الإسلام، بدل الشكل والمادة.

فالإسلام عقيدة: جوهرها التوحيد، وعبادة: جوهرها الإخلاص، ومعاملة: جوهرها الصدق، وخُلق: جوهره الرحمة، وتشريع: جوهره العدل، وعمل: جوهره الإتقان، وأدب: جوهره الذوق، وعلاقة: جوهرها الأخوة، وحضارة: جوهرها التوازن.

فمن ضيع التوحيد في العقيدة، والإخلاص في العبادة، والصدق في المعاملة، والرحمة في الخُلُق، والعدل في التشريع، والإتقان في العمل، والذوق في الأدب، والأخوة في العلاقة، والتوازن في الحضارة: فقد ضيع جوهر الإسلام، وإن تمسك بظواهر الرسوم والأشكال.

وليس هذا القول مجرد دعوى بلا دليل، بل الأدلة على هذا القول من القرآن والسنة كثيرة.

يقول الرسول صلى الله عليه وسلم: "أربع من كن فيه كان منافقًا خالصًا، وإن صلى وصام وزعم أنه مسلم. ومن كانت فيه واحدة منهن كان فيه شعبة من النفاق حتى يدعها: إذا حدث كذب، وإذ اؤتمن خان، وإذا عاهد غدر، وإذا خاصم فجر" متفق عليه.

الإيمان بين المعرفة والتطبيق

يحسب بعض الناس أن الإيمان الذي ينجي الإنسان من النار، ويؤهله لدخول الجنة في الآخرة، ويجعله أهلا لولاية الله تعالى ونصرته ودفاعه في الدنيا مجرد معرفة ذهنية، كثيرًا ما يُحشى بها عقله. وبعبارة أدق: تخزن في ذاكرته في فترة الصبا ويلقنها تلقينًا أن الله تعالى واحد لا شريك له، وأنه سبحانه متصف بكل كمال، منزه عن كل نقص، وأن له صفات عليا هي كذا وكذا.

وما زلت أذكر كيف كانوا يلقنوننا -ونحن في الكُتَّاب- العقيدة، على مذهب الأشاعرة المتأخرين، وهي: أن لله تعالى صفاتٍ عشرين هي: الوجود، والقدم، والبقاء، ومخالفته تعالى للحوادث، وقيامه تعالى بنفسه، والوحدانية، والعلم، والإرادة، والقدرة، والحياة، والسمع، والبصر، والكلام، وكونه تعالى عالمًا، ومريدًا، وقادرًا، وحيًّا، وسميعًا، وبصيرًا، ومتكلّمًا.

وكنا نحفظ هذه الصفات بترتيبها هكذا، ولا نعرف من معناها شيئًا.

وبعد أن كبرت ووعيت حاولت أن أفهم الفرق بين العلم، وكونه تعالى عالمًا، والقدرة وكونه تعالى قادرًا... إلخ. ولم أستطع أن أفهم، ولم أجد من قدر على أن يفهمني، برغم أننا درسنا هذه الصفات في المراحل الابتدائية، والثانوية، والعالية، من الدراسة في الأزهر الشريف.

وأهم من ذلك أن هذه الدراسة للعقيدة لم تكن تلمس في روح الإنسان وترًا، أو تحرك له قلبًا، أو تحيي فيه ضميرًا. إنها دراسة جافة، خاوية من رحيق الإيمان الحق الذي يقوم عليه منهج القرآن في تكوين الإيمان، وفي تثبيت الإيمان.

وهو منهج يقوم على النظر والتفكر في آيات الله تعالى: في الأنفس، والآفاق: "أَوَ لَمْ يَنْظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللهُ مِن شَيْءٍ" (الأعراف: 185) "وَفِي الأَرْضِ آيَاتٌ لِّلْمُوقِنِينَ * وَفِي أَنْفُسِكُمْ أَفَلاَ تُبْصِرُونَ" (الذاريات: 20، 21) "إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضِ وَاخْتِلاَفِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لآَيَاتٍ لأُولِي الألْبَابِ" (آل عمران: 190).

وقد أعجبت بالمنهج السلفي؛ لعنايته بالرجوع إلى القرآن الكريم، والسنة المطهرة في إثبات العقيدة وتثبيتها، مرجحًا أساليب القرآن على أساليب فلسفة اليونان، حسب تعبير العلامة ابن الوزير اليماني.

كما أعجبني من هذا المنهج تركيزه على تحرير التوحيد من كل شوائب الشرك؛ أكبره وأصغره، جليه وخفيه، وتحرير الإنسان من العبودية للإنسان، وتجريد العبودية لله وحده.

ولكن الاتجاه السلفي المعاصر: غرق في خضم الجدل في مسائل العقيدة، وغدا شغله الشاغل، ما يتعلق بما سماه "آيات الصفات"، و"أحاديث الصفات"، والمراد بها الصفات الخبرية التي وقع النزاع بين السلف والخلف حول تأويلها أو عدمه. وكأنما هي لب العقيدة، وجوهر التوحيد.

ومأخذي على هذا الاتجاه -كما يلقّن الآن- أمران:

الأول: تركيزه على هذا الموضوع المختلف فيه، على حساب المتفق عليه، والذي هو الأصل في العقيدة من إثبات وجود الله تعالى، ووحدانيته في ذاته وصفاته وأفعاله، وتجريد العبادة له وحده، ووصفه بكل كمال يليق به عز وجل، ونفي كل نقص عنه من الشريك والولد والنِّد والشبيه "لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْء" (الشورى: 11) "لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَد" (الإخلاص: 3، 4).

والواجب تدريس هذه الأشياء المختلف فيها، كما جاءت في القرآن والسنة، لا أن يُجمع بعضها مع بعض في سياق واحد، يعطي من الظلال ما لا يعطيه سياقها في مواقعها المتفرقة من الكتاب والسنة.

الثاني: أن هذا الاتجاه وقع فيما وقع فيه الاتجاه العقلاني الأشعري الآخر، من اعتبار الإيمان مسألة معرفية ذهنية، وبعبارة أخرى: استيعاب عبارات مرصوصة، وحفظ جمل ومصطلحات مصبوبة في قوالب جامدة.

فمن حفظ هذه العبارات أو المصطلحات فقد سلمت عقيدته، وصح إيمانه، وتحرر توحيده من الشركيات والكفريات.


إيمان القرآن والسنة

إن إيمان القرآن والسنة شيء آخر. إنه نور يضيء كل جوانب النفس، ينير العقل، وينعش الوجدان، ويحرك المشاعر، ويحفز الإرادة. إنه قوة هادية، وقوة محركة، وقوة ضابطة، وقوة مطمئنة.

الإيمان قوة هادية:

هو قوة هادية؛ لأنه يحدد للإنسان وجهته، ويعرفه غايته ومنهاجه، فيحيا على نور، ويمضي على بصيرة.

"وَمَنْ يُؤْمِنْ بِاللهِ يَهْدِ قَلْبَه" (سورة التغابن: 11) "وَمَنْ يَعْتَصِمْ بِاللهِ فَقَدْ هُدِيَ إِلَى صِرَاطٍ مُسْتَقِيم" (سورة آل عمران: 101) " أَوَ مَن كَانَ مَيْتًا فَأَحْيَيْنَاهُ وَجَعَلْنَا لَهُ نُورًا يَمْشِي بِهِ فِي النَّاسِ كَمَن مَّثَلُهُ فِي الظُّلُمَاتِ لَيْسَ بِخَارِجٍ مِّنْهَا" (سورة الأنعام: 122).

هذه القوة هي التي جعلت إبراهيم الخليل عليه السلام يرفض ربوبية الكواكب والقمر والشمس؛ إذ يقول: "إِنِّي وَجَّهْتُ وَجْهِيَ لِلَّذِي فَطَرَ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ حَنِيفًا وَمَا أَنَا مِنَ الْمُشْرِكِينَ" (الأنعام: 79).

قوة حافزة:

وهو قوة محركة، تحفز الإنسان إلى العطاء والبناء، وعمل الصالحات، واستباق الخيرات؛ ولذا قرن القرآن الإيمان بالعمل في نحو تسعين موضعًا؛ ولهذا قال السلف: ليس الإيمان بالتمني، ولكن ما وقر في القلب وصدقه العمل.

وحين قال اليهود والنصارى: "لن يدخل الجنة إلا من كان هودًا أو نصارى" رد عليهم القرآن بقوله: "وَقَالُوا لَن يَدْخُلَ الْجَنَّةَ إِلاَّ مَن كَانَ هُودًا أَوْ نَصَارَى تِلْكَ أَمَانِيُّهُمْ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنْتُمْ صَادِقِينَ * بَلَى مَنْ أَسْلَمَ وَجْهَهُ للهِ وَهُوَ مُحْسِنٌ فَلَهُ أَجْرُهُ عِنْدَ رَبِّهِ وَلاَ خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلاَ هُمْ يَحْزَنُونَ" (سورة البقرة: 111، 112).

فهذا هو البرهان على صدق الإيمان؛ إسلام الوجه لله مع إحسان العمل.

والقرآن يجسد الإيمان في أخلاق ومشاعر وأعمال، لا في جمل وعبارات فقال: "إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ * الَّذِينَ يُقِيمُونَ الصَّلاَةَ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنْفِقُونَ * أُولَئِكَ هُمُ الْمُؤْمِنُونَ حَقًّا لَّهُمْ دَرَجَاتٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ وَمَغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ" (سورة الأنفال: 2 - 4).

"إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ آمَنُوا بِاللهِ وَرَسُولِهِ ثُمَّ لَمْ يَرْتَابُوا وَجَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ اللهِ أُولَئِكَ هُمُ الصَّادِقُونَ" (سورة الحجرات: 15).

يؤكد ذلك أحاديث الرسول الكريم التي جعلت الإيمان بضعًا وستين، أو بضعًا وسبعين شعبة، ألفت فيها كتب جامعة، لبيانها وإحصائها وشرحها.

وفي الصحيحين: "الإيمان بضع وستون أو بضع وسبعون شعبة، أعلاها: لا إله إلا الله، وأدناها: إماطة الأذى عن الطريق. والحياء شعبة من الإيمان".

الإيمان هو الذي جعل إبراهيم الخليل عليه السلام يقدم على ذبح ولده وفلذة كبده طاعة لله، وجعل ابنه الفتى المترعرع، يقول لأبيه وقد قال له: "يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَى فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانْظُرْ مَاذَا تَرَى قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ سَتَجِدُنِي إِنْ شَاءَ اللهُ مِنَ الصَّابِرِينَ" (الصافات: 102).

قوة ضابطة:

والإيمان كما أنه قوة دافعة إلى فعل الخير هو كذلك قوة ضابطة تزع صاحبها عن الشر، وتلجمه بلجام التقوى، وتردعه عن الإثم، وعن الفواحش ما ظهر منها وما بطن.

الإيمان هو الذي يضع نصب عيني المؤمن دائمًا رقابة الله تعالى، وحساب الآخرة، وعقيدة الثواب والعقاب، والجنة والنار، وبذلك يكون هو رقيبًا على نفسه، يشارطها قبل العمل، ويحاسبها بعد العمل، ويلومها عند التقصير، وقد يعاقبها بالتقريع والتأنيب، وبغيرهما من وسائل التأديب. كما هو شأن "النفس اللوامة".

الإيمان هو الذي جعل ابن آدم الخيّر يقول لأخيه الشرير: "لَئِنْ بَسَطتَ إِلَيَّ يَدَكَ لِتَقْتُلَنِي مَا أَنَا بِبَاسِطٍ يَدِيَ إِلَيْكَ لأقْتُلَكَ إِنِّي أَخَافُ اللهَ رَبَّ الْعَالَمِينَ" (المائدة: 28).

الإيمان هو الذي جعل يوسف بن يعقوب عليه السلام يرفض الشهوة الحرام، وهو في عنفوان شبابه، وقوة رجولته، وهي التي سعت إليه، ولم يسعَ إليها؛ فهو يقول للمرأة التي هو في بيتها، والتي تملك أمره، والتي راودته عن نفسه بالتصريح لا بالتلميح "وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لاَ يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ" (يوسف: 23).

وحين لم يفلح معه الإغراء، جربت معه التهديد، فمن لم يثنه الوعد فربما ألانه الوعيد، فقالت أمام النسوة: "وَلَقَدْ رَاوَدتُّهُ عَن نَّفْسِهِ فَاسَتَعْصَمَ وَلَئِن لَّمْ يَفْعَلْ مَا آمُرُهُ لَيُسْجَنَنَّ وَلَيَكُونًا مِّن الصَّاغِرِينَ" (يوسف: 32).

فما كان من هذا الشاب المؤمن إلا أن لاذ بالركن الركين، والحصن الحصين، لاذ بربه، قائلا: "رَبِّ السِّجْنُ أَحَبُّ إِلَيَّ مِمَّا يَدْعُونَنِي إِلَيْهِ وَإِلاَّ تَصْرِفْ عَنِّي كَيْدَهُنَّ أَصْبُ إِلَيْهِنَّ وَأَكُن مِّنَ الْجَاهِلِينَ" (يوسف: 33).

مصدر للسكينة:

والإيمان بعد ذلك قوة تزرع في النفس السكينة، وفي القلب الأمن والطمأنينة، وهما ينبوع السعادة الحقيقية التي تنبع من الداخل، ولا تستجلب من الخارج.

يقول الله تعالى: "هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ السَّكِينَةَ فِي قُلُوبِ الْمُؤْمِنِينَ لِيَزْدَادُوا إِيمَانًا مَّعَ إِيمَانِهِمْ" (الفتح: 4).

يحدثنا القرآن عن إبراهيم؛ إذ حاجه قومه وجادلوه، وخوفوه من آلهتهم أن تصيبه بسوء! فقال: "أَتُحَاجُّونِّي فِي اللهِ وَقَدْ هَدَانِي وَلاَ أَخَافُ مَا تُشْرِكُونَ بِهِ إِلاَّ أَن يَشَاءَ رَبِّي شَيْئًا وَسِعَ رَبِّي كُلَّ شَيْءٍ عِلْمًا أَفَلاَ تَتَذَكَّرُونَ * وَكَيْفَ أَخَافُ مَا أَشْرَكْتُمْ وَلاَ تَخَافُونَ أَنَّكُمْ أَشْرَكْتُم بِاللهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ عَلَيْكُمْ سُلْطَانًا فَأَيُّ الْفَرِيقَيْنِ أَحَقُّ بِالأمْنِ إِن كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ * الَّذِينَ آمَنُوا وَلَمْ يَلْبِسُوا إِيمَانَهُمْ بِظُلْمٍ أُولَئِكَ لَهُمُ الأمْنُ وَهُم مُّهْتَدُونَ" (الأنعام: 80 - 82).

ومعنى لم يلبسوا إيمانهم بظلم؛ أي لم يخلطوا توحيدهم بشرك، فهم لا يدينون إلا لله، ولا ينحنون إلا لله، ولا يرجون أو يخافون إلا الله.

وهذا التوحيد الخالص هو الذي وهبهم الأمن النفسي الذي حرمه غيرهم، ممن يخافون من كل شيء، حتى من الأوهام. كما هو شأن أهل الشرك الذين قال الله فيهم: "سَنُلْقِي فِي قُلُوبِ الَّذِينَ كَفَرُوا الرُّعْبَ بِمَا أَشْرَكُوا بِاللهِ مَا لَمْ يُنَزِّلْ بِهِ سُلْطَانًا" (آل عمران: 151).

ومن هنا نجد المؤمن كالطود الأشم، تضطرب الدنيا من حوله، وتثور العواصف، وتزمجر الرعود، وتبرق البروق، وتنقلع الأشجار، وتفيض الأنهار، وتعلو أمواج البحار، وهو هو؛ ثابت لا يتزحزح، راسخ لا يتأرجح، فقد وضع قدمه على باب الله، ووضع يده في يد الله، ووصل حباله بحبل الله تعالى؛ فبه يعتصم، ومنه يستمد، وإليه يتوجه، وعليه يتوكل "وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللهِ فَإِنَّ اللهَ عَزِيزٌ حَكِيم" (الأنفال: 49).

شعاره ما قاله الله لرسوله: "قُل لَّن يُّصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ" (سورة التوبة: 51).

لا تزيده الشدائد إلا إيمانًا واطمئنانًا، كالذهب الأصيل لا تزيده النار إلا صفاءً ولمعانًا. وهكذا وصف الله عز وجل المؤمنين من أصحاب رسوله صلى الله عليه وسلم، في أشد الأوقات حلكة وسوادًا، وأشد الأزمات حرجًا وقلقًا، كما في غزوة الأحزاب، حيث أحاط جيش المغيرين بالمدينة إحاطة الأمواج بالسفينة، وظن الناس بالله الظنون، وابتُليَ المؤمنون وزلزلوا زلزالا شديدًا. هنا برز دور الإيمان يبعث الأمل، ويحيي الثقة، ويمنح القوة، كما نرى ذلك في وصف القرآن لجماعة المؤمنين "وَلَمَّا رَأَى الْمُؤْمِنُونَ الأَحْزَابَ قَالُوا هَذَا مَا وَعَدَنَا اللهُ وَرَسُولُهُ وَصَدَقَ اللهُ وَرَسُولُهُ وَمَا زَادَهُمْ إِلاَّ إِيمَانًا وَتَسْلِيمًا" (سورة الأحزاب: 22).

ولا أستطيع أن أذكر هنا -ولو بالإيجاز- ثمار الإيمان القرآني، في النفس وفي الحياة. فقد كتبت في ذلك كتابًا كاملا هو "الإيمان والحياة"، بينت فيه أثر الإيمان في حياة الفرد، وفي حياة المجتمع، وأنه ضرورة للفرد ليسعد ويتزكى، وضرورة للمجتمع ليتماسك ويرقى.

المهم أن هذا الإيمان هو الإيمان الحق، وهو الذي جاء به كتاب الله، وفصلته سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، وهو الذي عرفه وعاشه الصحابة ومن تبعهم بإحسان، وعرفه الربانيون من أبناء هذه الأمة، فعاشوا به في جنة روحية دخلوها في الدنيا قبل الآخرة، وأحسوا معه بسعادة قال فيها قائلهم: لو علم بقيمتها الملوك لجالدونا عليها بالسيوف!

أما آفة مسلمي عصور الانحطاط، ومسلمي اليوم كذلك فهي غياب هذا الإيمان الإيجابي الذي لا يقوم شيء مقامه من علم ولا أدب ولا فلسفة ولا قانون.

أجل.. إن غياب المعاني الإيمانية الربانية التي تربط القلوب ببرد اليقين، وتنعش الأرواح بنسائم المحبة والشوق إلى الله، وتمدّ العزائم ببواعث الرجاء في رحمة الله تعالى والخشية من عذابه أبرز ثغرة في حياة الإنسان المسلم، تحتاج إلى أن تسد، فلجأ إلى رحاب التصوف، يحاول أن يجد فيه ضالته التي ينشدها والتي لم يجدها عند الذين أغرقوا الناس بفروع الفقه وخلافاته، ولا عند المجادلين في العقائد من علماء الكلام الذين شغلوا الناس عن الله جل جلاله بالجدل الحار الدائم حول أسمائه وصفاته سبحانه.

وإذا وجد المسلم صوفيًّا ملتزمًا بالكتاب والسنة، بعيدًا عن الشركيات في العقيدة، والبدع في العبادة، والخلل في السلوك؛ فهذا من حسن حظه، ومن فضل الله عليه.

ولكن الخطر يتمثل في المخرفين والمنحرفين من أدعياء التصوف، من الذين اتخذوه مرتزقًا وتجارة، أو من الذين لم يحسنوا فهم حقيقة التصوف؛ لأنهم لم يحسنوا فهم حقيقة الإسلام. وهؤلاء هم جلّ الموجودين على الساحة باسم التصوف، وما هم من التصوف في كثير ولا قليل.


   

التوقيع
لا إلــه إلا الله
محمدرسول الله

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع ايمن مغازى

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-14-2016, 12:26 AM
الصورة الرمزية ابومازن
ابومازن ابومازن متواجد حالياً
۩ ۞ ۩ مديرعام منتدى مصرى سات ۩ ۞ ۩
تاريخ التسجيل:Aug 2015
الدولة: مصرى سات
العمر: 39
المشاركات: 15,510
افتراضي رد: الإيمان.. من المظهر إلى الجوهر

   

التوقيع

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع ابومازن

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 02-14-2016, 10:19 AM
الصورة الرمزية mrshaban
mrshaban mrshaban غير متواجد حالياً
مــســتشــار مصرى سات
تاريخ التسجيل:Feb 2016
الدولة: مصر المحروسة
العمر: 60
المشاركات: 12,693
افتراضي رد: الإيمان.. من المظهر إلى الجوهر

تسلم ايديك اخى الغالى
لك الشكر والتحية

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع mrshaban

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
المظهر, الجوهر, الإيما

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
جريدة الشروق : «مكافحة وعلاج الإدمان»: الصندوق يقدم مسرحيات للتوعية بمخاطر الإدمان مراسل مصرى سات أخـبار مصــــر 0 04-19-2016 01:21 PM
سلسلة الإيمان هو الأساس_وجوب الإيمان بأسماء الله وصفاته _ العدد (9) mrshaban التوحيد و العقيدة و الدعوة إلى الله 2 02-27-2016 10:49 PM
سلسلة الإيمان هو الأساس-تعريف الإيمان _ العدد (2) mrshaban التوحيد و العقيدة و الدعوة إلى الله 2 02-27-2016 10:46 PM
إنه نور الإيمان ايمن مغازى المنتدى الإسلامى العام 1 02-08-2016 01:47 PM
إنه نور الإيمان ايمن مغازى المنتدى الإسلامى العام 2 02-05-2016 08:43 AM

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 02:46 PM

أقسام المنتدى

المنتديات الإسلامية | المنتدى الإسلامى العام | المرأة والطفل فى الإسلام | رمضان والحج والعمرة | رسولنا الكريم و سنته العطرة و الأنبياء و الرسل و الصحابة والتابعين | الأحاديث النبوية | الصوتيات و المرئيات الإسلامية | الاناشيد الدينية | التوحيد و العقيدة و الدعوة إلى الله | القرأن الكريم و الأحاديث القدسية | المكتبة والبرامج الإسلامية | جمهورية مصر العربية | أخـبار مصــــر | السيرفرات المدفوعه | سيرفر مصري سات | طلبات الاشراك فى سيرفر مصرى سات | المنتديات الفضائية | قسم iptv , WebTV | الأقمار الصناعية و القنوات الفضائية | ترددات القنوات الرياضية | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الاقمار الصناعية والقنوات الفضائية | المنتدى الفضائى العام | تركيبات الدش و الشبكات المركزية | قسم خاص بالسي باند | الشبكات المركزية | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم تركيبات الدش | الدونجل و الشيرنج الفضائى | جميع أنواع الدناجل | الريسيفرات التى تعمل بالشيرنج الفضائى | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الدونجل و الشيرنج الفضائى | الفيدات والشفرات و الكروت و الكامات | النقاشات الخاصة بالشفرات والسوفتكام | شيرنج القنوات الفضائية | طلبات الترشيح للاشراف | قسم السيرفرات المجانية | قسم سيرفر cccam , | قسم سيرفر newcamd | قسم سيرفر obox | قسم سيرفر MDBox | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم السرفرات المجانيه | كروت الستالايت | تعريفات كروت الستالايت | ProgDVB و Alt-DVB | MyTheatre و DVB Dream | DVBViewer و Smart DVB ,والبرامج الاخرى | ملفات القنوات لجميع برامج المشاهدة | الشفرات والسيرفرات الخاصة بكروت الستالايت , | الأنترنت الفضائى | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم كروت الستالايت | أهم المعلومات الثابته و المهمه | الريسيفرات | منتدى الريسيفرات العام | استرا و EH | اجهزة الاسترا (HD) | قسم قنوات استرا HD | ملفات القنوات للاسترا و عائلته | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الاسترا و عائلته | ترومان و جلوبال و اوبتيكوم | ترومان بريمير + 1 & توب بوكس | إنيجما 2 ( enigma 2 ) | ترومان اتش دى ( HD ) | ملفات القنوات للترومان اتش دى ( HD ) | ملفات القنوات للترومان و عائلته | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الترومان و عائلته | كيوماكس 999 وفيجا و هيروشيما و باراكليبس | قسم الدنجل المحول , | قسم خاص بالتحويلات | ملفات اجهزة الكيوماكس | ملفات الهيروشيما والباركليبس | ملفات الفيجا والفانتوم العادى والبلاص | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الكيوماكس999 | كيوماكس 999 جولد | ملفات القنوات للكيوماكس 999 جولد | اهم المواضيع و الشروحات للكيوماكس 999 جولد , | كيوماكس 999 HD | كيوماكس 999 جوكر ( V2 ) | كيوماكس 999 جوكر ( V2.2 ), | كيوماكس 999 جوكر ( V3 ) | كيوماكس 999 جوكر ( vhd2 ) | كيوماكس 999 الجوكر ( H1 و H2 و H3 وH4 و H5 و H6 وH7) | ملفات القنوات كيوماكس 999 HD | كيوماكس الكورى و الديجيتال ورلد و التايجر | كيوماكس سيناتور | التايجر hd , | ملفات قنوات التايجر بجميع انواعه | قسم التايجر | ملفات القنوات للكيوماكس الكورى | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الكيوماكس الكورى | سـتـــــــــــار | ملفات القنوات لأجهزة ستار | تايجر و جاجوار و هاى تك ( AG ) | بريفيكس و اى جى و دريم 2100 | ملفات القنوات للبريفيكس و عائلته | ستارسات و ستاركوم | اجهزة ستارسات و ستاركوم (HD) | قسم قنوات استار سات HD , | ملفات القنوات للاستارسات وستاركوم | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم ستارسات و ستاركوم | الـــــــدريــم بوكــــــس &الريلــــــــــــــوك | اجهزة الدريم بوكس (HD) | صور وباك اب الانيجما2 h.d | ستاربورت و كامكس و هليوتيك و جاك | ملفات القنوات للكامكس و الهليوتيك و استار بورت, | اجهزة ستاربورت و كامكس و هليوتيك و جاك (HD), | أهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الكامكس و الهليوتيك و ستار بوت | فورتيك ستار و ايكوستار | ملفات قنوات فورتيك ستار و ايكوستار | قسم اجهزه سبارك | قسم البلجن | قسم القنوات | الريسيفرات الصينية | ملفات قنوات معالج ali | الرسيفرات الصينية معالج GX 6101C / B / D / M _Hi230E , | لرسيفرات الصينية المزوده بــ usb للمعالج ali / GX6108 / Sunplus , | معالج Sunplus | معالج GX6108 , | ملفات القنوات للاجهزة الصينية والمزوده بــ usb , | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الريسيفرات الصينية | الريسيفرات المختلفه عالية الجوده ( HD ) | الريسيفرات التى تحمل معالجات sun plus | قسم تحويلات sun plus | الأجهزه الأخرى واجهزه المغرب العربى | أوبن تل وسام سات وسمارت | ملفات قنوات الاوبن تل والسام سات وسمارت | hhe و جي جارد و لورانس | ملفات قنوات nhe و جي جارد و لورانس | تكنوسات ودان سات ودينا فيجن | ملفات قنوات تكنوسات ودان سات ودينا فيجن | ملفات قنوات الأجهزه الأخرى واجهزه المغرب العربى | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الريسيفرات الاخرى | الكمبيوتر و الأنترنت | برامج الكمبيوتر ( سوفت وير ) | الويندز و التعريفات | المايكـــروتيـــك | الحماية و الفايرول | الشبكات و الانترنت | تطوير المواقع و المنتديات | صيانة الكمبيوتر ( هارد وير ) | الفلاشات وكروت الميمورى | قسم اسطوانة برامج الشيرنج المدمجه | قسم تجديد سيرفر جيشير | اجهزة بريفيكس و اى جى و دريم 2100 (HD) | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم البريفيكس و عائلته | صور وباك اب الانيجما1, | البرامج والسكين, | ملفات القنوات الخاصة بنظام الانجيما1, | ملفات القنوات الخاصة بنظام الانجيما2, | قســـم اجهزة الريلــــــــــــــوك, | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الدريم بوكس | المنتديات السينمائية و الأغانى | قسم الأخبــــار الفنيـــــــة | افلام وثائقية | الأفلام العربية | قسم خاص لطلبات الأفلام العربية | الأفلام الأجنبية | المسلسلات و البرامج | برامج التليفزيون والتوك شو | الأغانى و الفيديو كليب | قسم خاص لطلبات الأغانى | أغانى الأفراح و أعياد الميلاد | الاغانى الشعبية , | الطرب الاصيل فى زمن الفن الجميل | المنتديات الادارية | الشكاوى و الاقتراحات | سوبر ستار و ميديا ستار و ميديا كوم | ملفات قنوات ميديا كوم | أهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم ميديا كوم و عائلته | سلة المحذوفات | روتانا 999 واكس 1وستارفيجن | rotana 999 | x1 mini,x1 | starvision v1 | starvision v2 | هيــد و دريك | ماتريكس و روتانا و فورتيك | دريــمـر و سوبر ماكس و سونيك | دريــمــر HD | سوبر ماكس HD | ســــــونـيك HD | براف و اى ماكس و ام تك | قسم الفوريفر والأشباه | قسم الإنيجما2 | الاسكينات وباك اب الانيجما2 | البلاجين والمحاكيات و البيكونات | قسم شروحات الانيجما2 | البلاجين والايموهات للسوفت الاصلى | قسم الشروحات للسوفت الاصلى | ملفات القنوات للسوفت الاصلى + الانيجما2 + iptv | ستار لايف و ستار جولد و اوبن سات | فوكس سات و اوشى و كوميكس | قسم الالبومات الكاملة | استرونج و سكاى | اجهزة استرونج و سكاى (HD) | قسم القنوات لاسترونج وسكاي (HD) | الشفرات والشيرنج للاسترونج وسكاي | ســــكـاي | ملفات القنوات للاسترونج و للسكاى | قسم قنوات سكاي, | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الاسترونج و سكاى | هيوماكس | اجهزة الهيوماكس (HD) | ملفات القنوات للهيوماكس | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الهيوماكس | رويال تيك و رويال سكاى | رويال سكاى 8000 HD | اريون | اجهزة الاريون (HD) | ملفات القنوات للاريون و عائلته | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الاريون | توبفيلد و جولد ماستر | اجهزة توبفيلد و جولد ماستر (HD) | باناسات - شبرال - جروهى | PanSat Like Android | باناسات اتش دى | ملفات قنوات باناسات | كاون و اكستريم | اجهزة كاون و اكستريم(HD) | البرامج و ملفات القنوات و الشفرات للكاون | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الكاون | ميوتيك و دالى ستار و سباى و بنجامين | ملفات القنوات للميوتيك و الدالى ستار و عائلته | دالى ستار والعائله (HD) | قسم القنوات للدالي ستار والعائلة(HD) | أهم و الشروحات المصورة بقسم الميوتيك و الدالى ستار و عائلته | قسم ملفات قنوات الريسيفرات المختلفة HD | ملفات القنوات لمعالج sun plus | المنتدى الادارى | قسم المرشحين للأشراف | المنتديات الرياضية | كرة القدم المصرية | النادى الأهلى | نادى الزمالك | كرة القدم العالمية | الدورى الاسباني | كأس العالم 2018 | الدورى الانجليزي | الدورى الايطالي | الكره العربيه | اخبار رياضية متنوعة | المصارعة الحرة | شبكة الاتحاد (wwe network) | العروض و المهرجانات الشهرية | عروض RAW | عروض SMACKDOWN | عروض SUPERSTARS | عروض NXT | العروض الاخرى | قسم الشكاوي والاقتراحات للاداريين | جولف اتش دى HD | ملفات القنوات لأجهزة الجولف | الصيانة | صيانة الريسيفر | أرشيف الموضوعات المهمة و الثابتة | مكتبة فلاشات الريسيفرات | المـــــــــــبرمجـــــــــــــــات | قسم الجيتاج, | فلاشات جميع انواع الريسيفرات ابجديا, | A | B | C | D | E | F | G | H | I | J | K | L | M | N | O | P | Q | R | S | T | U | V | W | X | Y | Z | صيانة التليفزيون | قسم سرفس التلفزيون, | قسم دوائر التلفزيون, | قسم ابيرومات التلفزيون, | صيانة شاشات والتلفزيون lcd, | ارشيف الموضوعات المهمه والثابته لورشة التلفزيون, | ركن المبتدئين | صيانة الاجهزة الكهربائية والإلكترونيه | باقي انواع ريسيفرات المغرب العربى, | الالعاب و الغرائب و الطرائف | العاب الكمبيوتر | مناقشات وحلول مشاكل الألعاب | قسم الالعاب وباتشاتها | قسم العاب البيس, | قسم الالعاب الفيفا, | قسم العاب الاكشن, | قسم العاب الحروب, | قسم العاب السيارات, | قسم الالعاب الخفيفه | العاب فلاش | العاب البلايستيشن و Wii و اكس بوكس | الفكاهة و الغرائب و الطرائف و الصور | عالم الطيور والبحار والحيوان | نواب المدير العام | الملتى ميديا, | الصور و الجرافيك | المدير العام ( أبو مازن ) | مكتبة فلاشات الشاشات 3d,led,lcd | فلاشات جميع الشاشات 3d,led,lcd ابجديا | A | B | C | D | E | F | G | H | I | J | K | L | M | N | O | P | Q | R | S | T | V | U | W | X | Y | Z | قسم صيانة الشاشات 3d,led,lcd | الموبايل أو الجوال أو التليفون المحمول Mobile Phone | منتدى الموبايلات العام | سوفت وير الموبايل | نوكيا | سامسونج | بلاك بيرى | اى فون | سونى اريكسون | الموبايلات الصينى | صيانة الموبايل | النغمات و الملتيميديا | الألعاب و التطبيقات | مسلسلات رمضان2017 | برامج رمضان2017 | المنتديات العامة | مصرى سات كافيه | الشعر و الخواطر | الترحيب و المناسبات | نتائج الشهادات و تنسيق الجامعات | المرحلة الابتدائية | المرحلة الاعدادية | الثانوية العامة | الدبلومات الفنية | الصحة والطب | منتديات الشيرنج | الشيرنج للمحترفين | قسم Card Proxy | قسم الراوترات | قسم Oscam | قسم MultiCS | قسم إعداد المواضيع | الاقسام الزائددة | اهم موضوعات الشيرينج | قسم سيرفرMgcamd | ستار نت و كمكس و اوبن سكاى |



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها .. ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى

This Forum used Arshfny Mod by islam servant

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1