اذكر الله و صل على الحبيب محمد عليه الصلاة و السلام

جميع ما يطرح بالمنتدى لا يعبر عن رأي الاداره وانما يعبر عن رأي صاحبه فقط

اسرة مصرى سات : خالص التعازى لاهالى شهداء الوطن ونسأل الله ان يلهمهم اهلهم الصبر والسلوان

سيرفر مصرى سات الذهبى ( Mgcamd ) ( CCcam ) اقوى سيرفر بالوطن العربى - يعمل على جميع الاقمارللاشتراك اتصل / ت01004418940/ ت01271844091

  #1  
قديم 02-14-2016, 12:37 PM
الصورة الرمزية ايمن مغازى
ايمن مغازى ايمن مغازى غير متواجد حالياً
مــســتشــار مصرى سات وأحــــــد مـــؤســســـى المـنتـــدى
تاريخ التسجيل:Nov 2015
الدولة: كفرالشيخ
العمر: 44
المشاركات: 16,338
افتراضي شكر النعمة حقيقته وعلاماته


النعمة حقيقته وعلاماته
النعمة حقيقته وعلاماته
النعمة حقيقته وعلاماته

شكر النعمة حقيقته وعلاماته

الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين والصلاة والسلام على الصادق الأمين وعلى آله وصحبه أجمعين. أما بعد:
فمن المعلوم أن الله جل وعلا أسبغ علينا نعما كثيرة، ولم يزل يسبغ على عباده النعم الكثيرة، وهو المستحق لأن يشكر على جميع النعم. والشكر قيد النعم، إذا شكرت النعم اتسعت وبارك الله فيها وعظم الانتفاع بها، ومتى كفرت النعم زالت وربما نزلت العقوبات العاجلة قبل الآجلة. فالنعم أنواع منوعة: نعمة الصحة في البدن والسمع والبصر والعقل وجميع الأعضاء، وأعظم من ذلك وأكبر: نعمة الدين والثبات عليها والعناية بها والتفقه فيها، قال تعالى: {الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلامَ دِينًا}[1]، فأعظم النعم نعمة الدين، وقد أرسل الله الرسل وأنزل الكتب حتى أبان لعباده دينه العظيم ووضحه لهم ثم وفقك أيها المسلم وهداك حتى كنت من أهله.
فهذه النعمة العظيمة التي يجب أن نشكر الله عليها غاية الشكر. وإنما يعرف قدرها وعظمتها من نظر في حال العالم وما نزل بهم من أنواع الكفر والشرك والضلال، وما ظهر بين العالم من أنواع الفساد والانحراف وإيثار العاجلة والزهد في الآجلة، وما انتشر أيضا من أضرار الشيوعية والعلمانية وأفكار الدعاة لهما، ومعلوم ما تشتمل عليه هذه الأفكار من الكفر بالله وبجميع الأديان والرسالات والكتب المنزلة من السماء. وهكذا ما ابتلي به الكثير من الناس من عبادة أصحاب القبور والأوثان والأصنام وصرف خالص حق الله إلى غيره. وكذلك ما ابتلي به الكثير من البدع والخرافات وأنواع الضلال والمعاصي. وإنما تعرف النعم وعظم شأنها وما لأهلها من الخير عندما يعرف ضدها في هذه الشرور الكثيرة وما لأهلها من العواقب الوخيمة، فنعمة الإسلام عاقبتها الجنة والكرامة والوصول إلى دار النعيم بجوار الرب الكريم في دار لا يفنى نعيمها ولا يبلى شباب أهلها، ولا تزول صحتهم ولا أمنهم، بل هم في صحة دائمة وأمن دائم، وشباب لا يبلى وخير لا ينفد، وجوار للرب الكريم كما قال الله سبحانه وتعالى: {إِنَّ الْمُتَّقِينَ فِي مَقَامٍ أَمِينٍ * فِي جَنَّاتٍ وَعُيُونٍ * يَلْبَسُونَ مِنْ سُنْدُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُتَقَابِلِينَ * كَذَلِكَ وَزَوَّجْنَاهُمْ بِحُورٍ عِينٍ * يَدْعُونَ فِيهَا بِكُلِّ فَاكِهَةٍ آمِنِينَ * لا يَذُوقُونَ فِيهَا الْمَوْتَ إِلا الْمَوْتَةَ الْأُولَى وَوَقَاهُمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ * فَضْلًا مِنْ رَبِّكَ ذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}[2]، والآيات في هذا المعنى كثيرة. وأما أهل الكفر والضلال فمصيرهم إلى دار الهون... إلى عذاب شديد وإلى جحيم وزقوم في دار دائمة لا ينتهي عذابها ولا يموت أهلها، كما قال الله سبحانه: {وَالَّذِينَ كَفَرُوا لَهُمْ نَارُ جَهَنَّمَ لا يُقْضَى عَلَيْهِمْ فَيَمُوتُوا وَلا يُخَفَّفُ عَنْهُمْ مِنْ عَذَابِهَا كَذَلِكَ نَجْزِي كُلَّ كَفُورٍ}[3]، فمن فكر في هذا الأمر وعرف نعمة الله عليه فإن الواجب عليه أن يشكر هذه النعمة بالثبات عليها، وسؤال الله سبحانه أن يوفقه للاستمرار عليها حتى الموت والحفاظ عليها بطاعة الله وترك معصيته، والتعوذ بالله من أسباب الضلال والفتن ومن أسباب زوال النعم. وعليه أيضا شكر النعم الأخرى غير نعمة الإسلام مما يحصل للعبد من الصحة والعافية وغير ذلك من نعم الله عز وجل الكثيرة: كالأمن في الوطن والأهل والمال. وقد يكون سوقها إليك أيها العبد من أسباب إسلامك وإيمانك بالله، وقد يكون ذلك ابتلاء وامتحانا مع كفرك وضلالك. قد تمتحن بوجودك في محل آمن وصحة وعافية ومال كثير، وأنت مع ذلك منحرف عن الله وعن طاعته فهذا يكون من الابتلاء والامتحان وإقامة الحجة عليك ليزيد في عذابك يوم القيامة إذا مت على هذه الحالة السيئة. فالشكر حقيقته أن تقابل نعم الله بالإيمان به وبرسله ومحبته عز وجل، والاعتراف بإنعامه وشكره على ذلك بالقول الصالح والثناء الحسن والمحبة للمنعم وخوفه ورجائه والشوق إليه والدعوة إلى سبيله والقيام بحقه. ومن الإيمان بالله ورسله الإيمان بأفضلهم وإمامهم نبينا محمد صلى الله عليه وسلم والتمسك بشريعته.
فمن شكر الله أن تؤمن بالله إلها ومعبودا حقا وأنه الخلاق والرزاق العليم، وأنه المستحق لأن يعبد وحده، وتؤمن بأنه رب العالمين، وأنه لا إله غيره ولا معبود بحق سواه، وتؤمن بأسمائه وصفاته عز وجل، وأنه كامل في ذاته وأسمائه وصفاته لا شريك له ولا شبيه له ولا يقاس بخلق جل وعلا كما قال تعالى: {لَيْسَ كَمِثْلِهِ شَيْءٌ وَهُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ}[4]، وقال تعالى: {قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ * اللَّهُ الصَّمَدُ * لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ * وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوًا أَحَدٌ}[5].
ومن الإيمان بالله سبحانه أن تؤمن بأنه هو المستحق للعبادة كما تقدم، كما قال تعالى: {وَقَضَى رَبُّكَ أَلا تَعْبُدُوا إِلا إِيَّاهُ}[6]، وقال تعالى: {إِيَّاكَ نَعْبُدُ وَإِيَّاكَ نَسْتَعِينُ}[7] إلخ، وقال سبحانه: {فَادْعُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ وَلَوْ كَرِهَ الْكَافِرُونَ}[8]، وقال عز وجل: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ}[9] إلخ، وقال تعالى: {وَمَا خَلَقْتُ الْجِنَّ وَالْإِنْسَ إِلا لِيَعْبُدُونِ}[10] إلخ، وقال سبحانه: {وَمَا أُمِرُوا إِلا لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ حُنَفَاءَ}[11] إلخ، فالله هو المستحق لأن يعبد وحده بدعائنا ورجائنا وخوفنا وصلاتنا ونذورنا وذبحنا وغير ذلك من أنواع العبادة. وبهذا تعلم أن ما يفعله الجهلة حول القبور من الدعاء والخوف والرجاء والذبح والنذر لأهلها - أن هذا هو الشرك الأكبر، وأنه يناقضه قول لا إله إلا الله. وتعرف أيضا أن من أنكر اليوم الآخر والبعث والنشور والجنة والنار فهو من أكفر خلق الله ولم يؤمن بالله سبحانه وتعالى بل كافر بالله ودينه... إلخ. والشيوعيون الملحدون قد توافرت فيهم أنواع الكفر والضلال كما توافرت فيمن عبد غير الله وأشرك معه غيره من عبَّاد القبور والأوثان، وعباد الأنبياء والصالحين، وعباد الأصنام والكواكب والشمس والقمر ونحو ذلك، كما قال تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ الَّذِي خَلَقَكُمْ وَالَّذِينَ مِنْ قَبْلِكُمْ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ * الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ فِرَاشًا}[12] إلخ، وقال تعالى: {إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَى عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ أَلا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ * ادْعُوا رَبَّكُمْ تَضَرُّعًا وَخُفْيَةً إِنَّهُ لا يُحِبُّ الْمُعْتَدِينَ * وَلا تُفْسِدُوا فِي الْأَرْضِ بَعْدَ إِصْلاحِهَا وَادْعُوهُ خَوْفًا وَطَمَعًا إِنَّ رَحْمَةَ اللَّهِ قَرِيبٌ مِنَ الْمُحْسِنِينَ}[13]، ومن صرف العبادة لغير الله كمن صرفها للجن أو الملائكة أو للبدوي أو للحسين أو غيرهم من الخلق فقد أشرك بالله غيره، وعبد مع الله سواه، ونقض بذلك قوله: (لا إله إلا الله)، وكفر بنعم الله التي أنعم بها عليه بالصحة والعافية، وبالرسل وبرسولنا محمد صلى الله عليه وسلم، وهذا أعظم كفر للنعم {ذَلِكَ بِأَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ وَأَنَّ مَا يَدْعُونَ مِنْ دُونِهِ هُوَ الْبَاطِلُ}[14] إلخ. وهذه العقيدة الصحيحة هي التي جاءت بها الرسل عليهم الصلاة والسلام وجاء بها أكملهم وإمامهم وأفضلهم ونصيبنا منهم محمد صلى الله عليه وسلم، جاء يدعو إلى توحيد الله والإخلاص له. وأرسل رسله إلى القبائل تدعوهم إلى توحيد الله عز وجل وإلى البلدان كذلك، كما بعث عليا ومعاذا وأبا موسى الأشعري رضي الله عنهم إلى اليمن. وأقام في مكة ثلاث عشرة سنة يدعو إلى توحيد الله عز وجل، وأقام في المدينة عشر سنين يدعو إلى توحيد الله واتباع شريعته، وإنما بدأ بالدعوة إلى التوحيد لأنه هو الأساس، فهو أساس الإيمان والدين وأساس الشكر لله المنعم، وبه بدأ الرسل كلهم كما قال الله سبحانه: {وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ}[15] الآية. فمن فاته توحيد الله والإخلاص له عز وجل فإن جميع أعمالهم كلها باطلة لا تنفعه بشيء، كما قال تعالى: {وَلَوْ أَشْرَكُوا لَحَبِطَ عَنْهُمْ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ}[16]، وقال تعالى: {وَلَقَدْ أُوحِيَ إِلَيْكَ وَإِلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِكَ لَئِنْ أَشْرَكْتَ لَيَحْبَطَنَّ عَمَلُكَ وَلَتَكُونَنَّ مِنَ الْخَاسِرِينَ}[17]، والشكر لله سبحانه على نعمة التوحيد وغيرها من النعم من أعظم الواجبات وأفضل القربات، وهو يكون بقلبك محبة لله وتعظيما له ومحبة فيه وموالاة فيه... شوقا إلى لقائه وجناته، فهو سبحانه العالي فوق خلقه والمستوي على عرشه استواءً يليق بجلاله وعظمته، وليس المعنى استولى كما تقول المبتدعة من الجهمية وغيرهم، بل هو بمعنى: ارتفع فوق عرشه كما قال السلف رحمهم الله بأنه فوق سمواته على عرشه بائن من خلقه سبحانه وتعالى يعلم كل شيء وليس يخفى عليه شيء سبحانه وتعالى. ومما اشتهر في ذلك قول مالك رحمه الله لما سئل عن قوله: {الرَّحْمَنُ عَلَى الْعَرْشِ اسْتَوَى}[18] كيف استوى؟ فأجاب رحمه الله بقوله: (الاستواء معلوم، والكيف مجهول، والإيمان به واجب، والسؤال عنه بدعة) وبقوله قال أهل السنة والجماعة رحمهم الله. والمراد بقوله: (والسؤال عنه بدعة) - يعني الكيف؛ لأنه لا يعلمه إلا الله سبحانه وتعالى، أما الاستواء فمعلوم، وهو العلو والارتفاع، وروي هذا المعنى عن أم سلمة رضي الله عنها وعن ربيعة ابن أبي عبد الرحمن شيخ مالك رحمة الله عليهما. ومن الشكر بالقلب لله أيضا محبة المؤمنين والمرسلين وتصديقهم فيما جاءوا به ولا سيما نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، وأنهم بلغوا الرسالة وأدوا الأمانة، كما قال سبحانه: {وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَسُولًا أَنِ اُعْبُدُوا اللَّهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ}[19]، ومن الشكر بالقلب أيضا أن تعتقد جازما أن العبادة حق لله وحده ولا يستحقها أحد سواه. ومن الشكر لله بالقلب الخوف من الله ورجاؤه ومحبته حبا يحملك على أداء حقه وترك معصيته، وأن تدعو إلى سبيله وتستقيم على ذلك. ومن ذلك الإخلاص له والإكثار من التسبيح والتحميد والتكبير. ومن الشكر أيضا الثناء باللسان وتكرار النطق بنعم الله والتحدث بها والثناء على الله والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، فإن الشكر يكون باللسان والقلب والعمل. وهكذا شكر ما شرع الله من الأقوال يكون باللسان. وهناك نوع ثالث وهو الشكر بالعمل... بعمل الجوارح والقلب؛ ومن عمل الجوارح أداء الفرائض والمحافظة عليها كالصلاة والصيام والزكاة وحج بيت الله الحرام والجهاد في سبيل الله بالنفس والمال كما قال تعالى: {انْفِرُوا خِفَافًا وَثِقَالًا وَجَاهِدُوا بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ}[20]الآية. ومن الشكر بالقلب الإخلاص لله ومحبته والخوف منه ورجاؤه كما تقدم والشكر لله سبب للمزيد من النعم كما قال سبحانه: {وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ}[21]، ومعنى تأذن: يعني أعلم عباده بذلك وأخبرهم أنهم إن شكروا زادهم وإن كفروا فعذابه شديد، ومن عذابه أن يسلبهم النعمة، ويعاجلهم بالعقوبة فيجعل بعد الصحة المرض، وبعد الخصب الجدب، وبعد الأمن الخوف، وبعد الإسلام الكفر بالله عز وجل، وبعد الطاعة المعصية. فمن شكر الله عز وجل أن تستقيم على أمره وتحافظ على شكره حتى يزيدك من نعمه، فإذا أبيت إلا كفران نعمه ومعصية أمره فإنك تتعرض بذلك لعذابه وغضبه، وعذابه أنواع؛ بعضه في الدنيا وبعضه في الآخرة. ومن عذابه في الدنيا: سلب النعم كما قال تعالى: {فَلَمَّا زَاغُوا أَزَاغَ اللَّهُ قُلُوبَهُمْ}[22]، وتسليط الأعداء وعذاب الآخرة أشد وأعظم كما قال سبحانه: {فَاذْكُرُونِي أَذْكُرْكُمْ وَاشْكُرُوا لِي وَلا تَكْفُرُونِ}[23]، وقال تعالى: {اعْمَلُوا آلَ دَاوُدَ شُكْرًا وَقَلِيلٌ مِنْ عِبَادِيَ الشَّكُورُ}[24]، فأخبر سبحانه أن الشاكرين قليلون وأكثر الناس لا يشكرون. فأكثر الناس يتمتع بنعم الله ويتقلب فيها ولكنهم لا يشكرونها بل هم ساهون لاهون غافلون كما قال تعالى: {وَالَّذِينَ كَفَرُوا يَتَمَتَّعُونَ وَيَأْكُلُونَ كَمَا تَأْكُلُ الْأَنْعَامُ وَالنَّارُ مَثْوًى لَهُمْ}[25]، فلا يتم الشكر إلا باللسان واليد والقلب جميعا. وبهذا المعنى يقول الشاعر:
أفادتكم النعماء مني ثلاثة *** يدي ولساني والضمير المحجبا
والمؤمن من شأنه أن يكون صبورا شكورا كما قال تعالى: {إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِكُلِّ صَبَّارٍ شَكُورٍ}[26]، فالمؤمن صبور على المصائب شكور على النعم، صبور مع أخذه بالأسباب وتعاطيه الأسباب، فإن الصبر لا يمنع الأسباب، فلا يجزع من المرض ولكن لا مانع من الدواء.
فلا يجزع من قلة غلة المزرعة أو ما يصيبها ولكن يعالج المزرعة بما يزيل من أمراضها، فالصبر لازم وواجب، ولكن لا يمنع العلاج والأخذ بالأسباب. فالمؤمن يصبر على ما أصابه ويعلم أنه بقدر الله وله فيه الحكمة البالغة ويعلم أن الذنوب شرها عظيم وعواقبها وخيمة فيبادر بالتوبة من الذنوب والمعاصي.
فعليك أيها المسلم أن تتوب إلى الله عز وجل حتى يصلح لك ما كان فاسدا ويرد عليك ما كان غائبا. وقد صح في الحديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((إن العبد ليحرم الرزق بالذنب يصيبه)) فقد يفعل الإنسان ذنبا يحرم به من نعم كثيرة. قال تعالى: {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ}[27] وقال جل وعلا: {مَا أَصَابَكَ مِنْ حَسَنَةٍ فَمِنَ اللَّهِ وَمَا أَصَابَكَ مِنْ سَيِّئَةٍ فَمِنْ نَفْسِكَ}[28] الآية، وقال سبحانه: {ظَهَرَ الْفَسَادُ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ بِمَا كَسَبَتْ أَيْدِي النَّاسِ لِيُذِيقَهُمْ بَعْضَ الَّذِي عَمِلُوا لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ}[29]، فالمصائب فيها دعوة للرجوع إلى الله وتنبيه للناس لعلهم يرجعون إليه. فالعلاج الحقيقي للذنوب يكون بالتوبة إلى الله وترك المعاصي والصدق في ذلك، ومن جملة ذلك العلاج: ما شرع الله من العلاج الحسي فإنه من طاعة الله، كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((عباد الله تداووا ولا تتداووا بحرام)) فالمؤمن صبور عند البلايا في نفسه وأهله وولده شكور عند النعم بالقيام بحقه والتوبة إليه كما قال النبي صلى الله عليه وسلم: ((عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير وليس ذلك لأحد إلا للمؤمن، إن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له وإن أصابته سراء شكر فكان خيرا له)) رواه مسلم في الصحيح من حديث صهيب ابن سنان رضي الله عنه. ومن الشكر لله عز وجل لزوم السنة والحذر من البدع. فإن كثيرا من الناس قد يبتلى بالبدعة تقليدا وتأسيا بغيره، وأسبابها الجهل. والبدعة نوع من كفران النعم وعدم الشكر لله سبحانه وتعالى. ومن ذلك ما يفعله كثير من الناس في كثير من البلدان من الاحتفال بمولد النبي صلى الله عليه وسلم في ربيع الأول، ويعتقدون أن ذلك مستحب جهلا منهم وتقليدا لغيرهم، وذلك غلط لا أساس له في الشرع المطهر، بل هو بدعة ما أنزل الله بها من سلطان، وقد يقع في هذا الاحتفال أشياء منكرة من شرب الخمور واختلاط النساء بالرجال، بل قد يقع فيه قصائد بها شرك أكبر مثل ما قد وقع في البردة للبوصيري، وذلك في قوله:
يا أكرم الخلق ما لي من ألوذ به *** سواك عند حلول الحادث العمم
إن لم تكن في معادي آخذا بيدي *** فضلا وإلا فقل يا زلة القدم
فإن من جودك الدنيا وضرتها *** ومن علومك علم اللوح والقلم
وكما وقع في قصيدة البرعي اليمني وما فيها من الشرك الأكبر في دعاء النبي صلى الله عليه وسلم.
فالاحتفالات بالموالد سواء كان مولد النبي صلى الله عليه وسلم أو الموالد الأخرى كمولد البدوي أو ابن علوان أو الحسين أو علي رضي الله عنهما - كلها بدعة منكرة أحدثها الناس ولم تكن في عهد النبي صلى الله عليه وسلم، ولا في عهد أصحابه ولا في القرون المفضلة. وأول من أحدثها هم الشيعة الباطنية وهم بنو عبيد القداح المعروفون بالفاطميين الذين ملكوا مصر والمغرب في المائة الرابعة والخامسة، وأحدثوا احتفالات كثيرة بالموالد، كمولد النبي صلى الله عليه وسلم والحسين وغيرهما، ثم تابعهم غيرهم بعد ذلك، وهذا فيه تشبه بالنصارى واليهود في أعيادهم، وفيه إحياء لاجتماعات فيها كثير من المعاصي والشرك بالله، حتى ولو فعلها كثير من الناس، ذلك لأن الحق لا يعرف بالناس وإنما يعرف الحق بالأدلة الشرعية في الكتاب والسنة. وقد نبه كثير من العلماء على ذلك منهم شيخ الإسلام ابن تيمية والشاطبي وآخرون رحمة الله عليهم، ومن استحسنها من بعض المنتسبين للعلم فقد غلط غلطا بينا لا تجوز متابعته عليه. فإن تعظيم الرسول صلى الله عليه وسلم وإظهار فضله وشأنه لا يكون بالبدع بل باتباع شرعه وتعظيم أمره ونهيه والدعوة إلى سنته وتعليمها الناس في المساجد والمدارس والجامعات، لا بإقامة احتفالات مبتدعة باسم المولد؛ لما تقدم من الأدلة الشرعية، ولما يقع فيها من الغلو والشرور الكثيرة، وربما صار فيها الاختلاط وشرب الخمور، بل قد يقع فيها ما هو أكثر من ذلك من الشرك الأكبر كما سبق التنبيه على ذلك. وقد وقع في الناس أيضا تقليد لهؤلاء، فقد احتفل الناس بعيد ميلاد أولادهم أو عيد الزواج، فهذا أيضا من المنكرات وتقليد للكفرة. فليس لنا إلا عيدان عيد الفطر وعيد النحر وأيام التشريق وعرفة والجمعة. فمن اخترع عيدا جديدا فقد تشبه بالنصارى واليهود. قال صلى الله عليه وسلم: ((من عمل عملا ليس عليه أمرنا فهو رد))، وقال: ((من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد))، وقال عليه الصلاة والسلام: ((إياكم ومحدثات الأمور فإن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة))، والأحاديث في هذا المعنى كثيرة. فالواجب على أهل الإسلام أن يسلكوا طريق النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه رضي الله عنهم وأتباعهم من السلف الصالح، وأن يتركوا البدع المحدثة بعدهم. وهذا كله من شكر الله قولا وعملا وعقيدة. وأسأل الله أن يوفقنا جميعا للعلم النافع والعمل الصالح، وأن يرزقنا العمل بالسنة والاستقامة عليها، وأن يوفقنا لشكر نعمه قولا وعملا وعقيدة مع الثبات على الحق. كما نسأله سبحانه أن يصلح جميع ولاة أمور المسلمين وأن يوفقهم لكل خير، وأن يرزقهم البطانة الصالحة، وأن يعينهم على إقامة أمر الله في أرض الله وعلى إقامة حدود الله على عباد الله، وأن يولي على جميع أمور المسلمين خيارهم وأن يعيذهم من مضلات الفتن إنه سميع قريب.. وصلى الله وسلم على نبينا محمد وآله وصحبه.


[1] سورة المائدة الآية 3.
[2] سورة الدخان الآيات 51-57.
[3] سورة فاطر الآية 36.
[4] سورة الشورى الآية 11.
[5] سورة الإخلاص كاملة.
[6] سورة الإسراء الاية 23.
[7] سورة الفاتحة الآية 5.
[8] سورة غافر الآية 14.
[9] سورة البقرة الآية 21.
[10] سورة الذاريات الآية 56.
[11] سورة البينة الآية 5.
[12] سورة البقرة الآيتان 21-22.
[13] سورة الأعراف الآيات 54-56.
[14] سورة الحج من الآية 62.
[15] سورة النحل من الآية 36.
[16] سورة الأنعام من الآية 88.
[17] سورة الزمر الآية 65.
[18] سورة طه الآية 5.
[19] سورة النحل من الآية 36.
[20] سورة التوبة من الآية 41.
[21] سورة إبراهيم الآية 7.
[22] سورة الصف الآية 5.
[23] سورة البقرة الآية 152.
[24] سورة سبأ الآية 13.
[25] سورة محمد الآية 12.
[26] سورة إبراهيم من الآية 5.
[27] سورة الشورى من الآية 30.
[28] سورة النساء الآية 79.
[29] سورة الروم من الآية 41.


   

التوقيع
لا إلــه إلا الله
محمدرسول الله

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع ايمن مغازى

رد مع اقتباس
  #2  
قديم 02-14-2016, 06:44 PM
الصورة الرمزية mrshaban
mrshaban mrshaban غير متواجد حالياً
مــســتشــار مصرى سات
تاريخ التسجيل:Feb 2016
الدولة: مصر المحروسة
العمر: 60
المشاركات: 12,985
افتراضي رد: شكر النعمة حقيقته وعلاماته

تسلم ايديك اخى الغالى
لك الشكر والتحية

--------------------------------

 مشاهدة جميع مواضيع mrshaban

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
العمة, حقيقته, شكر, وعلاماته

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مديرية أمن الغربية | تعلن القبض على صاحب سيارة ? باشا مصر ? وتوضح حقيقته وطبيعة عمله مراسل مصرى سات أخـبار مصــــر 0 07-21-2017 07:14 AM
الزهد..حقيقته وفضله ايمن مغازى المنتدى الإسلامى العام 1 03-21-2016 06:10 PM
شكر النعمة حقيقته وعلاماته ايمن مغازى المنتدى الإسلامى العام 0 03-21-2016 10:52 AM

Bookmark and Share

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

الساعة الآن 10:29 AM

أقسام المنتدى

المنتديات الإسلامية | المنتدى الإسلامى العام | المرأة والطفل فى الإسلام | رمضان والحج والعمرة | رسولنا الكريم و سنته العطرة و الأنبياء و الرسل و الصحابة والتابعين | الأحاديث النبوية | الصوتيات و المرئيات الإسلامية | الاناشيد الدينية | التوحيد و العقيدة و الدعوة إلى الله | القرأن الكريم و الأحاديث القدسية | المكتبة والبرامج الإسلامية | جمهورية مصر العربية | أخـبار مصــــر | السيرفرات المدفوعه | سيرفر مصري سات | طلبات الاشراك فى سيرفر مصرى سات | المنتديات الفضائية | قسم iptv , WebTV | الأقمار الصناعية و القنوات الفضائية | ترددات القنوات الرياضية | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الاقمار الصناعية والقنوات الفضائية | المنتدى الفضائى العام | تركيبات الدش و الشبكات المركزية | قسم خاص بالسي باند | الشبكات المركزية | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم تركيبات الدش | الدونجل و الشيرنج الفضائى | جميع أنواع الدناجل | الريسيفرات التى تعمل بالشيرنج الفضائى | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الدونجل و الشيرنج الفضائى | الفيدات والشفرات و الكروت و الكامات | النقاشات الخاصة بالشفرات والسوفتكام | شيرنج القنوات الفضائية | طلبات الترشيح للاشراف | قسم السيرفرات المجانية | قسم سيرفر cccam , | قسم سيرفر newcamd | قسم سيرفر obox | قسم سيرفر MDBox | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم السرفرات المجانيه | كروت الستالايت | تعريفات كروت الستالايت | ProgDVB و Alt-DVB | MyTheatre و DVB Dream | DVBViewer و Smart DVB ,والبرامج الاخرى | ملفات القنوات لجميع برامج المشاهدة | الشفرات والسيرفرات الخاصة بكروت الستالايت , | الأنترنت الفضائى | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم كروت الستالايت | أهم المعلومات الثابته و المهمه | الريسيفرات | منتدى الريسيفرات العام | استرا و EH | اجهزة الاسترا (HD) | قسم قنوات استرا HD | ملفات القنوات للاسترا و عائلته | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الاسترا و عائلته | ترومان و جلوبال و اوبتيكوم | ترومان بريمير + 1 & توب بوكس | إنيجما 2 ( enigma 2 ) | ترومان اتش دى ( HD ) | ملفات القنوات للترومان اتش دى ( HD ) | ملفات القنوات للترومان و عائلته | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الترومان و عائلته | كيوماكس 999 وفيجا و هيروشيما و باراكليبس | قسم الدنجل المحول , | قسم خاص بالتحويلات | ملفات اجهزة الكيوماكس | ملفات الهيروشيما والباركليبس | ملفات الفيجا والفانتوم العادى والبلاص | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الكيوماكس999 | كيوماكس 999 جولد | ملفات القنوات للكيوماكس 999 جولد | اهم المواضيع و الشروحات للكيوماكس 999 جولد , | كيوماكس 999 HD | كيوماكس 999 جوكر ( V2 ) | كيوماكس 999 جوكر ( V2.2 ), | كيوماكس 999 جوكر ( V3 ) | كيوماكس 999 جوكر ( vhd2 ) | كيوماكس 999 الجوكر ( H1 و H2 و H3 وH4 و H5 و H6 وH7) | ملفات القنوات كيوماكس 999 HD | كيوماكس الكورى و الديجيتال ورلد و التايجر | كيوماكس سيناتور | التايجر hd , | ملفات قنوات التايجر بجميع انواعه | قسم التايجر | ملفات القنوات للكيوماكس الكورى | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الكيوماكس الكورى | سـتـــــــــــار | ملفات القنوات لأجهزة ستار | تايجر و جاجوار و هاى تك ( AG ) | بريفيكس و اى جى و دريم 2100 | ملفات القنوات للبريفيكس و عائلته | ستارسات و ستاركوم | اجهزة ستارسات و ستاركوم (HD) | قسم قنوات استار سات HD , | ملفات القنوات للاستارسات وستاركوم | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم ستارسات و ستاركوم | الـــــــدريــم بوكــــــس &الريلــــــــــــــوك | اجهزة الدريم بوكس (HD) | صور وباك اب الانيجما2 h.d | ستاربورت و كامكس و هليوتيك و جاك | ملفات القنوات للكامكس و الهليوتيك و استار بورت, | اجهزة ستاربورت و كامكس و هليوتيك و جاك (HD), | أهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الكامكس و الهليوتيك و ستار بوت | فورتيك ستار و ايكوستار | ملفات قنوات فورتيك ستار و ايكوستار | قسم اجهزه سبارك | قسم البلجن | قسم القنوات | الريسيفرات الصينية | ملفات قنوات معالج ali | الرسيفرات الصينية معالج GX 6101C / B / D / M _Hi230E , | لرسيفرات الصينية المزوده بــ usb للمعالج ali / GX6108 / Sunplus , | معالج Sunplus | معالج GX6108 , | ملفات القنوات للاجهزة الصينية والمزوده بــ usb , | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الريسيفرات الصينية | الريسيفرات المختلفه عالية الجوده ( HD ) | الريسيفرات التى تحمل معالجات sun plus | قسم تحويلات sun plus | الأجهزه الأخرى واجهزه المغرب العربى | أوبن تل وسام سات وسمارت | ملفات قنوات الاوبن تل والسام سات وسمارت | hhe و جي جارد و لورانس | ملفات قنوات nhe و جي جارد و لورانس | تكنوسات ودان سات ودينا فيجن | ملفات قنوات تكنوسات ودان سات ودينا فيجن | ملفات قنوات الأجهزه الأخرى واجهزه المغرب العربى | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الريسيفرات الاخرى | الكمبيوتر و الأنترنت | برامج الكمبيوتر ( سوفت وير ) | الويندز و التعريفات | المايكـــروتيـــك | الحماية و الفايرول | الشبكات و الانترنت | تطوير المواقع و المنتديات | صيانة الكمبيوتر ( هارد وير ) | الفلاشات وكروت الميمورى | قسم اسطوانة برامج الشيرنج المدمجه | قسم تجديد سيرفر جيشير | اجهزة بريفيكس و اى جى و دريم 2100 (HD) | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم البريفيكس و عائلته | صور وباك اب الانيجما1, | البرامج والسكين, | ملفات القنوات الخاصة بنظام الانجيما1, | ملفات القنوات الخاصة بنظام الانجيما2, | قســـم اجهزة الريلــــــــــــــوك, | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الدريم بوكس | المنتديات السينمائية و الأغانى | قسم الأخبــــار الفنيـــــــة | افلام وثائقية | الأفلام العربية | قسم خاص لطلبات الأفلام العربية | الأفلام الأجنبية | المسلسلات و البرامج | برامج التليفزيون والتوك شو | الأغانى و الفيديو كليب | قسم خاص لطلبات الأغانى | أغانى الأفراح و أعياد الميلاد | الاغانى الشعبية , | الطرب الاصيل فى زمن الفن الجميل | المنتديات الادارية | الشكاوى و الاقتراحات | سوبر ستار و ميديا ستار و ميديا كوم | ملفات قنوات ميديا كوم | أهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم ميديا كوم و عائلته | سلة المحذوفات | روتانا 999 واكس 1وستارفيجن | rotana 999 | x1 mini,x1 | starvision v1 | starvision v2 | هيــد و دريك | ماتريكس و روتانا و فورتيك | دريــمـر و سوبر ماكس و سونيك | دريــمــر HD | سوبر ماكس HD | ســــــونـيك HD | براف و اى ماكس و ام تك | قسم الفوريفر والأشباه | قسم الإنيجما2 | الاسكينات وباك اب الانيجما2 | البلاجين والمحاكيات و البيكونات | قسم شروحات الانيجما2 | البلاجين والايموهات للسوفت الاصلى | قسم الشروحات للسوفت الاصلى | ملفات القنوات للسوفت الاصلى + الانيجما2 + iptv | ستار لايف و ستار جولد و اوبن سات | فوكس سات و اوشى و كوميكس | قسم الالبومات الكاملة | استرونج و سكاى | اجهزة استرونج و سكاى (HD) | قسم القنوات لاسترونج وسكاي (HD) | الشفرات والشيرنج للاسترونج وسكاي | ســــكـاي | ملفات القنوات للاسترونج و للسكاى | قسم قنوات سكاي, | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الاسترونج و سكاى | هيوماكس | اجهزة الهيوماكس (HD) | ملفات القنوات للهيوماكس | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الهيوماكس | رويال تيك و رويال سكاى | رويال سكاى 8000 HD | اريون | اجهزة الاريون (HD) | ملفات القنوات للاريون و عائلته | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الاريون | توبفيلد و جولد ماستر | اجهزة توبفيلد و جولد ماستر (HD) | باناسات - شبرال - جروهى | PanSat Like Android | باناسات اتش دى | ملفات قنوات باناسات | كاون و اكستريم | اجهزة كاون و اكستريم(HD) | البرامج و ملفات القنوات و الشفرات للكاون | اهم الموضوعات و الشروحات المصورة بقسم الكاون | ميوتيك و دالى ستار و سباى و بنجامين | ملفات القنوات للميوتيك و الدالى ستار و عائلته | دالى ستار والعائله (HD) | قسم القنوات للدالي ستار والعائلة(HD) | أهم و الشروحات المصورة بقسم الميوتيك و الدالى ستار و عائلته | قسم ملفات قنوات الريسيفرات المختلفة HD | ملفات القنوات لمعالج sun plus | المنتدى الادارى | قسم المرشحين للأشراف | المنتديات الرياضية | كرة القدم المصرية | النادى الأهلى | نادى الزمالك | كرة القدم العالمية | الدورى الاسباني | كأس العالم 2018 | الدورى الانجليزي | الدورى الايطالي | الكره العربيه | اخبار رياضية متنوعة | المصارعة الحرة | شبكة الاتحاد (wwe network) | العروض و المهرجانات الشهرية | عروض RAW | عروض SMACKDOWN | عروض SUPERSTARS | عروض NXT | العروض الاخرى | قسم الشكاوي والاقتراحات للاداريين | جولف اتش دى HD | ملفات القنوات لأجهزة الجولف | الصيانة | صيانة الريسيفر | أرشيف الموضوعات المهمة و الثابتة | مكتبة فلاشات الريسيفرات | المـــــــــــبرمجـــــــــــــــات | قسم الجيتاج, | فلاشات جميع انواع الريسيفرات ابجديا, | A | B | C | D | E | F | G | H | I | J | K | L | M | N | O | P | Q | R | S | T | U | V | W | X | Y | Z | صيانة التليفزيون | قسم سرفس التلفزيون, | قسم دوائر التلفزيون, | قسم ابيرومات التلفزيون, | صيانة شاشات والتلفزيون lcd, | ارشيف الموضوعات المهمه والثابته لورشة التلفزيون, | ركن المبتدئين | صيانة الاجهزة الكهربائية والإلكترونيه | باقي انواع ريسيفرات المغرب العربى, | الالعاب و الغرائب و الطرائف | العاب الكمبيوتر | مناقشات وحلول مشاكل الألعاب | قسم الالعاب وباتشاتها | قسم العاب البيس, | قسم الالعاب الفيفا, | قسم العاب الاكشن, | قسم العاب الحروب, | قسم العاب السيارات, | قسم الالعاب الخفيفه | العاب فلاش | العاب البلايستيشن و Wii و اكس بوكس | الفكاهة و الغرائب و الطرائف و الصور | عالم الطيور والبحار والحيوان | نواب المدير العام | الملتى ميديا, | الصور و الجرافيك | المدير العام ( أبو مازن ) | مكتبة فلاشات الشاشات 3d,led,lcd | فلاشات جميع الشاشات 3d,led,lcd ابجديا | A | B | C | D | E | F | G | H | I | J | K | L | M | N | O | P | Q | R | S | T | V | U | W | X | Y | Z | قسم صيانة الشاشات 3d,led,lcd | الموبايل أو الجوال أو التليفون المحمول Mobile Phone | منتدى الموبايلات العام | سوفت وير الموبايل | نوكيا | سامسونج | بلاك بيرى | اى فون | سونى اريكسون | الموبايلات الصينى | صيانة الموبايل | النغمات و الملتيميديا | الألعاب و التطبيقات | مسلسلات رمضان2017 | برامج رمضان2017 | المنتديات العامة | مصرى سات كافيه | الشعر و الخواطر | الترحيب و المناسبات | نتائج الشهادات و تنسيق الجامعات | المرحلة الابتدائية | المرحلة الاعدادية | الثانوية العامة | الدبلومات الفنية | الصحة والطب | منتديات الشيرنج | الشيرنج للمحترفين | قسم Card Proxy | قسم الراوترات | قسم Oscam | قسم MultiCS | قسم إعداد المواضيع | الاقسام الزائددة | اهم موضوعات الشيرينج | قسم سيرفرMgcamd | ستار نت و كمكس و اوبن سكاى |



Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها .. ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى

This Forum used Arshfny Mod by islam servant

هذا الموقع يستعمل منتجات MARCO1